الأكثر تعليقاً
الأكثر قراءة
شركة تايوانية تكشف عن اول هاتف ذكي شفاف في العالم
كاميرا بحجم حبة الدواء تحصل على تصريح للاستخدام الطبي حول العالم
تجهيز المحطة الفضائية الدولية لاستقبال رحلات فضاء تجارية
فيريزون تستعد لإعلان استحواذها على ياهو
مايكروسوفت تكشف مزايا جديدة بويندوز 8.1
أكيدة الوكيل الرسمي لشركة ال جي في ليبيا تكشف الستار عن اكبر شاشة تلفاز في العالم فائقة الوضوح بحجم 84
متجر إلكتروني لتسهيل امتلاك الطاقة الشمسية
مشروع الرقم الوطني ينظم ورشة عمل
شركة تايوانية تكشف عن اول هاتف ذكي شفاف في العالم
ظهور المذنب (بان ستارز) في النصف الشمالي من الكرة الأرضية
رصد عناصر الحياة بقمر تابع لزحل
علوم وتقنية
الأحد، 16 أبريل 2017  10:34:12
 
رسم افتراضي نشرته وكالة ناسا للمسبار كاسيني
رسم افتراضي نشرته وكالة ناسا للمسبار كاسيني
  
تمكن المسبار الأميركي كاسيني، في أجواء زحل وأقماره منذ العام 2004، من رصد وجود مادة الهيدروجين في سحابة بخار منبعثة من تشققات في طبقة الجليد التي تغطي «أنسيلادوس»، وهو ما قد يفسر بتفاعلات حرارية مواتية لوجود الحياة هناك. و«أنسيلادوس» هو أحد أقمار كوكب زحل.
 
وقال العلماء المسؤولون عن هذه المهمة إن «تفاعلات حرارية بين الصخور الحارة والمحيط المائي تحت السطح المتجمد لهذا القمر هي المصدر الوحيد المحتمل للهيدروجين»، حسب وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة.
 
وأوضح هانتر وايت الباحث في معهد «ساوث ويست إنستيتيوت» في تكساس، «صحيح أننا لم نعثر على حياة، لكننا وجدنا مصدرا يغذي الحياة... إنها بيئة مناسبة جدا للجراثيم».
 
على كوكب الأرض، تولد هذه التفاعلات الطاقة اللازمة للأنظمة البيئية التي تنمو قرب ينابيع المياه الحرارية في قاع المحيطات، حيث يوجد نشاط بركاني.
 
وكان المسبار الأميركي رصد وجود الهيدروجين في العام 2015، حين اقترب إلى أدنى مسافة من سطح القمر، إذ حلق على ارتفاع خمسين كيلومترا، للدخول في سحابة بخار في منطقة القطب الجنوبي. وتبين للعلماء أن البخار والجزيئات في تلك السحابة المنبعثة من التشققات تحتوي على 1,4 % من الهيدروجين و0,8 % من ثاني أكسيد الكربون.
 
وهاتان المادتان ضروريتان للتفاعل الكيميائي اللازم لحياة الجراثيم في أعماق المحطيات الأرضية، حيث لا تصل أشعة الشمس.
 
وقال جيفري سيولاند الباحث في معهد «وود هول أوشنغرافيك»، في مقال علق فيه على الدراسة المنشورة في مجلة «ساينس» الأميركية: «هذا الاكتشاف يشكل تقدما مهما في دراسة قابلية القمر انسيلادوس للحياة».
 
وجمع المسبار كاسيني في وقت سابق معطيات تشير إلى وجود محيط مائي ضخم تحت الطبقة الجليدية للسطح وفي قعره صخور. 
 
 
 
التعليقات
أضف تعليق
:ماهو ناتج جمع العملية التالية
 
 
         
اقرأ المزيد
ناسا تدخل على خط "التاكسي الطائر" بشراكة مع أوبر
إنبعاثات الكربون العالمية تعود للارتفاع من جديد
اكتشاف كوكب جديد يمكن أن يكون مناسبًا للحياة
أبل تكسر السرية وتكشف ابتكارات للسيارة ذاتية القيادة
جرم صغير غامض يزور مجموعتنا الشمسية
يوتيوب ينشر خطة جديدة لحماية الأطفال
المرأة والطفل الصحة سياحة ثقافة علوم وتقنية رياضة اقتصاد سياسة العالم الوطن العربي ليبيا الرئيسية
  تصفح قناة ليبيا الوطنية على الفيس بوك إفرأ آخر التعليقات على تويتر شاهد تسجيلات قناة ليبيا الوطنية على يوتيوب آخر أخبار قناة ليبيا الوطنية
اتصل بنا صفحة الإتصال بقناة ليبيا الوطنية
قناة ليبيا الوطتية - © 2017